أشهر 7 عادات حول تساقط الشعر | تسمعها يومياً وليست صحيحة

غالباً لابد من أنك قد سمعت العديد من التوجيهات بشكل متكرر حول العناية بالشعر مثل لا تغسل شعرك بشكل يومي حتى لا يتساقط وإن قصيت شعرك سوف ينموا بشكل افضل و ان الشعر يتساقط خلال هذه الفترة من السنة بشكل أكبر، وأسئلة عديدة من قبل بعض الأشخاص الغير متخصصين وتجد أن الأغلب تقبل تلك النصائح القادمة من الخرافات القديمة وإنساق لها حتى دون البحث عن مصادر علمية تثبت صحتها.

بحسب معاهد الصحة الوطنية فإن إنتشار المعلومات المغلوطة بشكل واسع في المجتمع يعوق عمل أطباء زراعة الشعر ومعالجته في إيجاد الحل الأنسب لمريض تساقط الشعر بعد إجراء التحاليل والفحوصات اللازمة لحل المشكلة.

1. هل غسل الشعر بشكل يومي يزيد من معدل تساقطه؟

من أكثر العادات شيوعاً التي يصدقها عدد كبير من الناس أن غسيل الشعر يجعله يتساقط بشكل أكبر، في الحقيقة على العكس تماماً فلا علاقة لتكرار عمليات الغسل بضعف بصيلات الشعر.

بل أن الإمتناع عن غسل شعرك، خاصةً إن كانت نوعيته دهنية يساهم في إنسداد المسامات بسبب تراكم القشرة والزيوت على فروة الرأس.

أما إن كنت تعاني من إزدياد معدل التساقط بعد الإستحمام فلا تتردد في تغيير نوعية الشامبو الذي تستخدمه وشراء شامبو آخر من الصيدلية ضد القشرة.

2. تساقط الشعر الوراثي فقط للرجال؟

ينتج تساقط الشعر عن عوامل وأمراض مختلفة تصيب كلا الجنسين الرجال والنساء فالإضطرابات الهرمونية التي تصيب النساء خلال فترة الحمل والرضاعة وأيضاً السيدات اللواتي يتبعن أنظمة تخسيس وزن قاسية دون إستشارة طبيب كل ذلك يمكن أن يؤدي الى تساقط الشعر بشكل مفاجئ.

كما أن التقدم في العمر وتناول الأدوية التي لها أعراض جانبية والاصابة ببعض الأمراض قد يؤثر ذلك مع الوقت على قوة بصيلات فروة الرأس وسوء تغذيتها وبالتالي فقدان كميات كبيرة من شعرك.

اسهم التطور العلمي في تقنيات زراعة الشعر و بروز أساليب زرع مختلفة مثل زراعة الشعر الايطالي للنساء دون حلاقة و الزراعة من شعر الجسم،  في خلق نقلة نوعية و إيجاد حلول بديلة سريعة للشعر التالف وإستعادة نشاط البصيلات القديمة بطرق متنوعة أبرزها حقن البلازما في الرياض وحقن الميزوثيرابي لتكثيف الشعر.

نوصي دائماً بإستشارة طبيب متخصص وعدم الإستماع للآراء الشائعة التي قد تكون مغلوطة، تقع اشهر عيادات معالجة مشاكل الشعر في تركيا وأيضاً في المملكة العربية السعودية.

3. هل فقدان شعرك بسبب التقدم في العمر فقط؟

لا، فالخلل الناتج في الغدد او كما ذكرنا بعض المشاكل الصحية والأمراض تلعب دوراً كبيراً في ضعف إرتباط الشعرة بفروة الرأس.

والدليل على ذلك قد نشاهد مراهقين أو شباب في عمر 20 عاماً وتعرضوا لمشاكل مختلفة سببت لهم إنخاض كثافة شعرهم.

هناك بعض الخلطات المنزلية والزيوت الطبيعية المغذية التي تجعل شعرك أكثر كثافة مثل زيت الخروع و زيت جوز الهند، وكذلك الشامبوهات التي تحتوي على الألوفيرا، وأيضاً تناول افضل الفيتامينات المغذية.

4. التمشيط بإستمرار يزيد الكثافة؟

ربما قد سمعت عندما كنت طفلاً انه يتوجب عليك تمشيط شعرك بإستمرار لكي يحافظ على كثافته مع التقدم، إن تمشيط فروة الشعر ينشط الدورة الدموية لكن في الواقع هناك خلاف بسيط مع هذا الرأي.

هو أن تمشيط الشعر المبلل بعد الإستحمام لمرات كثيرة يجعل شعرك أضعف ترابطاً وأكثر عرضة للتساقط على الفرشاة، ف من الافضل ترك الشعر حتى يجف ثم القيام بتمشيطه قليلاً.

5. هل الحلاقة تجعله أكثر كثافة؟

لقد أُثبت علمياً ان لا يوجد أيّ أساس من الصحة لهذه المقولة الرائجة منذ القدم، فأصحاب الشعر الطويل قد يوحى لهم أن شعرهم أكثر كثافة عند حلاقته على درجات منخفضة يرجع الأمر الى ان عند إبعاد أطراف الشعر الطويل باليد تتوسع الفراغات بشكل أوضح.

6. إزالة الشعرة البيضاء حتى لا تنبت مثلها؟

قد يعاني الشباب والسيدات من ظهور بعض الشعيرات البيضاء في مقدمة رأسهم، يعتقد الكثيرين من أصحاب المقولات القديمة الشائعة ان عليك إزالتها على الفور لكي لا تُخلف من حولها شعرة بيضاء غيرها !.

إن ذلك خاطئ وقد يؤدي إذا تم تكراره كثيراً الى إضعاف البصيلات وتلف الشعر، قد يرجع ضعف اللون الى النقص في معدل بعض الفيتامينات من الجسم الضرورية في عمل الغدد، لا تترددي سيدتي في إستشارة طبيبك المختص لإجراء التحاليل ومعرفة الأسباب.

7. الشعر المتساقط لا يعالج أو يعاود نموه؟

إن ذلك ليس صحيحاً فإن تمت متابعة المشكلة مع طبيب متخصص منذ البداية ف لن يكون للأمر تبعات أو مشاكل، وسوف تعود كثافة شعرك بشكل تدريجي.

نستنتج من كل هذا أن ما يتوجب علينا فعله حول أيّ معلومة نسمعها أن علينا البحث عن مصدر علمي واضح ليُثبت صحتها والتوقف عن تداولها بين المجتمعات.

كما أنَّ الإستماع الى آراء الغير متخصصين قد يقودنا في النهاية الى مشاكل لا تُحمد عقباها، فإن تأخرت في إستشارة الطبيب المتخصص قد تسوء الحالة الى شكل يصعب معالجته.

الدكتور فادي طعمة

طبيب من أصل سوري مقيم في مدينة الرياض في المملكة العربية السعودية قام بالعديد من عمليات التجميل مثل زراعة الشعر، وإزالة الشعر بالليزر باستخدام مختلف التقنيات الحديثة. لديه خبرة أكثر من واحد وعشرين عاماً في الطب التجميلي شغل منصب رئيس عدةّ مراكز تجميل لعدة سنوات في العالم العربي و الولايات المتحدة الأمريكية ، تدرب على يد أهم أساتذة التجميل والجراحة في أمريكا منهم الدكتور Dr Jae Pak في ولاية كاليفورنيا الأمريكية إقرأ المزيد..